وزير الصناعة من شركة وسيم : تصنيع منتج متناسب مع احتياجات استخدامه والاستعانة بمصممي الأزياء

أكد وزير الصناعة المهندس  أحمد الحمو ضرورة الاهتمام بأوضاع العمال الذين يعدون الركيزة الأساسية في العملية الانتاجية وتقدير جهودهم معنويا وماديا والعمل بروح الفريق الواحد على كافة المستويات في سبيل  تطوير الانتاج كما وكيفا.

وخلال زيارته إلى الشركة العامة لصناعة الألبسة الجاهزة (وسيم) و التي جال فيها على عدد من الأقسام طلب الوزير الحمو من إدارة الشركة الاستمرار بالتنسيق مع الجهات التي تستجر منتجات الشركة بشأن تفصيل وخياطة الموديلات  وفق متطلباتها مع الحفاظ على الجودة والتقيد بها في كافة مراحل العمل   لتصنيع منتج متناسب مع احتياجات استخدامه وخاصة الألبسة العسكرية التي يجب أن تليق بالمقاتل السوري.

وشدد الوزير على ضرورة الاهتمام بتطوير منتجات الشركة تصنعها لصالح الجهات العامة  أو التي تطرحها في الأسواق وبما ينسجم مع الأذواق والاستعانة بخبراء ومصممي الأزياء لتمكين منتجات الشركة من المنافسة في السوق المحلية والاهتمام  بعرض منتجات الشركة في صالاتها بشكل لائق  واستبدال المعروضات والموديلات بشكل دائم بهدف جذب الزبائن ودفعهم لشرائها.

ولفت الوزير الى أهمية الاهتمام  بعملية التدريب والتأهيل بالنسبة لكافة العمال وبخاصة العمالة الفنية مع الاستمرار بعملية الصيانة الدورية للآلات والتجهيزات وتفقدها بشكل دائم لعدم تعرضها لتوقفات مفاجئة من أجل استمرارها بالعمل  والانتاج مشددا على إنجاز المطابقات المالية  للشركة مع الجهات الأخرى في موعدها لمعرفة الوضع المالي للشركة والحفاظ على حقوقها. 

من جهته مدير عام المؤسسة العامة للصناعات النسيجية الدكتور نضال عبد الفتاح أكد أن المؤسسة مستعدة لمساعدة الشركة  على وتلبية احتياجات استمرارها بالعمل والانتاج وتطوير منتجاتها وبما يخدم مصلحة العمال والعمل.

بدوره بين مدير عام الشركة هيثم زاهر أن الشركة تعمل على تطوير منتجاتها وإدخال أصناف جديدة تلبي حاجة الجهات العامة وتغطية جزء من احتياجات السوق عن طريق منافذ البيع التابعة لها في المحافظات مع الاهتمام بالمنتج الخاص بالقوات المسلحة إضافة إلى انتاج منتجات متنوعة أخرى موضحا أن إدارة الشركة  قامت وبالتنسيق مع  المؤسسة بوضع أسس جديدة للحوافز الانتاجية لزيادتها وطبقتها مما انعكس على  ايجابا على العمل والانتاج.

وكان مديرو الشركة عرضوا  أمام الوزير عددا من القضايا المتعلقة بصعوبات العمل  وسبل تذليلها كصيانة الآلات والتجهيزات والحوافز الانتاجية حيث اكد الوزير استعداد الوزارة لمساعدة الشركة  لتذليل هذه الصعوبات ضمن القوانين والأنظمة النافذة  والامكانيات المتاحة.

و رافق الوزير في الجولة مدير عام  شركة الشرق للألبسة الداخلية المهندس حسام الشلحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*