بعدما طوعه سكان الجنوب السوري ” الصناعة ” تريد صهر البازلت لانتاج خيوط وقضبان وأنابيب وفق قانون التشاركية

في اجتماع  مجلس التشاركية الأخير والتمهيدي  الذي عقد برئاسة رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس عرض  الخطوط الأساسية وطرحت  العديد  من المشاريع الاستثمارية التي وافق عليها المجلس  في وزارات الصناعة والنقل والسياحة والكهرباء والنفط والموارد المائية .

وعرضت وزارة الصناعة خلال الاجتماع عددا من المشاريع أبرزها مشروع معمل لصهر البازلت وإنتاج خيوط وقضبان و أنابيت البازلت وتكمن أهمية المشروع في تلبية السوق المحلية من منتجات المشروع وخاصة الأنابيت المستخدمة في شبكات الري ونقل الغاز والنفط ويقع المشروع في محافظة السويداء ، كما عرضت الوزارة تأهيل مشروع معمل الاسمنت  في منطقة المسلمية  في حلب ويهدف المشروع إلى احداث معمل اسمنت بطاقة إنتاجية /3/ ملايين طن سنوية.

وكانت مدير فرع هيئة الاستثمار في السويداء زهر أبو خير إلى أنه تم الترخيص منذ بداية العام الماضي لمشروع استثماري بقيمة ثلاثة مليارات لاستخراج وصهر البازلت لإنتاج بواري النفط والصرف الصحي وحديد التسليح ومواد البناء بالقرب من المنطقة الصناعية والحرفية في قرية أم الزيتون ويؤمن نحو 300 فرصة عمل،

وتنتشر في منطقة  الجنوب السوري وخاصة محافظة السويداء  كميات كبيرة  من صخور البازلت  و التي تنتشر على مساحات و اسعة من الارض و قد استطاع سكان المنطقة تطويع هذا النوع من الصخور للبناء و انتجوا منها على مدى التاريخ تحفا ومنحوتات فنية كثيرة  تشهد على قدرة وإبداع الانسان السوري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*