انتاجنا كان 40 ألف طن جزء منها تصديري.. مطالب أصحاب منشآت صابون الغار على طاولة وزير الصناعة

أخبار الصناعة السورية – خاص

شكلت صناعة صابون الغار على مدى  سنوات ما قبل الأزمة رافدا مهما للاقتصاد السوري و بخاصة المنتجات المعدة للتصدير  الى أوربا وخاصة فرنسا التي كانت تستقطب إلى مراكز التجميل فيها كميات كبيرة من مادة صابون الغار  بشكليه الصلب والسائل وشامبو الغار الحلبي  والذي ينتج بمواصفات خاصة وبكلف مرتفعة.

ومنشآت صابون الغار التي تتركز بشكل رئيس في حلب كانت تعد بالعشرات تزود السوق السورية بمنتجاتها التي يحرص كل  من زار حلب أن يحمل صابون الغار الحلبي  اما لمنزله او كهدايا لمن يحب او ترسل  ليس داخل الجغرافيا السورية فحسب بل حتى إلى خارجها  وذلك بسبب ما يتمتع به من سمعة طيبة لهذا المنتج الذي تتميز به هذه المدينة.

ولأن هذا المنتج  له هذه القيمة الاقتصادية الهامة وخاصة ان كمية الانتاج السنوي  من صابون الغار الحلبي تصل إلى 40 ألف طن بحسب مصادر في وزارة الصناعة التي تحدث عن  اهتمام الوزارة الخاص بإعادة النهوض بهذه الصناعة التي تم تخصيص اجتماع خاص للجنتها في اتحاد غرف الصناعة السورية اليوم.

وبحسب صفحة الغرفة على الفيسبوك فإن وزير الصناعة المهندس محمد معن زين العابدين جذبة و خلال اجتماعه التمهيدي مع اللجنة بحث  جوانب من هموم أصحاب المنشآت  إقلاع المنشآت الصناعية المدمرة  وتأهيلها  لاعادة الى الانتاج كما كانت  وسبل تقديم المساعدات اللازمة  للمنشات القائمة و عددها حاليا 15 منشأة فيما كان عدده العام الماضي  6 منشآت فقط. مع الاشارة إلى أن الانتاج الحالي يصل الى نحو 10 الاف طن سنويا فقط.

ومن المطالب  التي حملها اعضاء اللجنة سبل تسهيل تأمين المواد الأولية اللازمة لهذه الصناعة ولاسيما زيت الغار الذي يتم إنتاج ب مواده الاولية الأولية الرئيسية وهي نبات الغار  وزيت العرجوم في منطقة الساحل السوري   إضافة إلى منح قروض وتسهيلات مصرفية لهذه الصناعة وتذليل عقبات نقل هذه المواد  من مصادرها الى المنشآت  وتقديم التسهيلات والدعم اللازم لعودة الصناعين خارج البلاد الى وطنهم  ومنشأتهم.

وخلال الاجتماع أجرى وزير الصناعة اتصالا هاتفيا مع وزير الزراعة من أجل منح الموافقات اللازمة لتسهيل ونقل مادة  الغار حيث ابدى وزير الزراعة  استجابته لمطالب الصناعيين واعداً بتزويدهم بكتب رسمية لهذه الغاية.

وفي نهاية الاجتماع أكد وزير الصناعة و بحسب المصادر استعداده الكامل لدعم هذه الصناعة طالبا من اعضاء اللجنة  وضع دراسة لواقع صناعة صابون الغار متضمنة  مطالباصحاب المنشآت و المقترحات اللازمة لعودة كامل هذه المنشآت إلى العمل والانتاج لمناقشتها  معهم و العمل على تلبية مطالبهم  سواء كانت لدى  وزارة الصناعة او لدى الوزرات الاخرى من اجل عودة ألق هذه الصناعة إلى سابق عهدها.

أحمد سليمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

escort bursa, atasehir escort, bursa escort bayan, escort izmit, escort izmit bursa escort, sahin k porno kayseri escort eskisehir escort Google