توافق على تسديد 10 % من قيمة اجازة الاستيراد بصندوق مبادرة رجال الأعمال وسقف الشراء مفتوح بالسعر المعلن

أخبار  الصناعة السورية:

توافق التجار والصناعيون خلال اجتماع عقد اليوم في “غرفة صناعة دمشق وريفها” على استمرار دعم مبادرة رجال الأعمال لدعم الليرة السورية من خلال تسديد نحو 10% من قيمة إجازات الاستيراد الصغيرة بالدولار كمساهمة في الصندوق على ان تدرس مساهمة الاجازات الكبيرة لاحقاً.

وأكد رئيس الغرفة سامر الدبس، أن التوافق جاء لاستمرار الضخ في الصندوق بشكل منتظم للوصل لخفض سعر الدولار بما يقارب السعر الرسمي وتثبيته خلال أسرع وقت ممكن، وبما يراعي النشاط الاقتصادي الحقيقي لكل الصناعيين مبينا ن أن عملية التدخل في سوق الصرف تتم بشكل يومي عبر كافة شركات الصرافة بسعر يحدد من قبل القائمين على المبادرة في اتحادات غرف الصناعة والتجارة، وبما يلبي حاجة الصناعيين والتجار من القطع الأجنبي

. وتوقع الدبس أن يزيد الدعم بشكل كبير بعد أن تم التوضيح للصناعيين عن منح اجازات الاستيراد لافتاً إلى أن المبادرة ستستمر لحين تثبيت سعر الصرف ما بين شهرين إلى ثلاثة للوصول لسعر صرف مناسب قريب من سعر صرف المركزي.

واشار الى أن المبادرة تسير بقوة وأن الصناعيين متشجعين جداً لدعم المبادرة خاصة منذ أن بدأ تطبيق المبادرة انخفض سعر صرف الدولار من 660 إلى 603 ليرة سورية وأن ذلك تزامن مع انتصارات الجيش العربي السوري في المناطق الشمالية ليكون النصر الاقتصادي والعسكري في آن واحد.

من جهته بيّن أمين سر “اتحاد غرف التجارة السورية” محمد حمشو، خلال اجتماع عقد اليوم في “غرفة صناعة دمشق وريفها. أن أي تاجر بحاجة القطع الأجنبي للاستيراد يمكنه الحصول عليه من شركات الصرافة، مؤكداً أن لا أحد سيطالب من حصل على القطع بأي فرق لاحقاً لأن مصدر هذه الأموال هو القطاع الخاص.

وردا على سؤال لـ “أخبار الصناعة السورية” حول السقف الذي  يمكن طلبه أوضح حمشو ان السقف مفتوح ولأي مبلغ والقطع متوفر بسعر المبادرة لدى شركات الصرافة وليس هناك أي سقف محدد للمبالغ وأي طلب يلبى فوراً.

وأضاف، ” من المفترض أن يهبط سعر صرف الدولار نتيجة لاستعادة الدولة السورية العديد من المدن الاستراتيجية خلال الأيام الماضية، ولكن هنالك بعض الصفحات والمواقع همها المضاربة بالليرة وخلق الشائعات بما يضمن لها تحقيق الربح”.

وقال عضو “غرفة تجارة ريف دمشق” بسام سلطان، إن الغرفة ومنذ اليوم الأول للمبادرة تقوم بالتواصل مع التجار وحثهم على المشاركة بالمبادرة، وكان هنالك تجاوب كبير منهم من خلال المساهمة في الصندوق، والكل مقنع بأن هذا واجب عليه وفائدته ستكون على الجميع”.

وأعلن اتحادا غرف التجارة والصناعة في 24 أيلول 2019، بدء تنفيذ مبادرة قطاع الأعمال السوري لدعم الليرة، عبر فتح حساب خاص للمبادرة في 9 فروع تابعة لـ”المصرف التجاري” ضمن 9 محافظات.

أحمد سليمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

escort bursa, atasehir escort, bursa escort bayan, escort izmit, escort izmit bursa escort, sahin k porno kayseri escort eskisehir escort Google