60 منشأة صناعية تدخل حيز الإنتاج في حمص خلال ثمانية أشهر

أخبار الصناعة السورية:

يشهد القطاع الصناعي والحرفي في محافظة حمص انتعاشا واضحا تمثل بزيادة عدد المنشآت التي دخلت حيز الإنتاج والعمل خلال الأشهر السابقة إضافة لقيام عدد كبير من أصحاب المنشآت الصناعية والحرفية بتأهيل منشآتهم المتوقفة والمتضررة والبدء بالعمل والإنتاج. 

وأوضح بسام السعيد مدير صناعة حمص  أنه تم منح الترخيص لـ 45 منشأة صناعية مختلفة في كل القطاعات الإنتاجية وهي قيد التجهيز حاليا فيما بلغ عدد المنشآت الصناعية المنفذة في المحافظة خلال الأشهر الثمانية الماضية من العام الحالي 60 منشأة برأسمال يقدر بنحو 539 مليونا ليرة سورية أمنت 154 فرصة عمل فيما تم تنفيذ 34 منشأة للفترة المقابلة من العام الماضي برأسمال يبلغ نحو 373 مليون ليرة سورية وفرت 126 فرصة عمل مشيرا إلى تنفيذ 32 منشأة حرفية برأسمال يقدر بنحو 182 مليونا ليرة سورية وفرت 54 فرصة عمل كما تم الترخيص لـ37 حرفة وهي قيد التنفيذ توزعت على القطاع الغذائي والهندسي بالدرجة الأولى ثم الكيميائي فالنسيجي.

وبين بسام السعيد أن الواقع الصناعي بحمص يشهد انتعاشا تدريجيا وخاصة مع عودة أصحاب المنشآت والحرف التي توقفت نتيجة الأزمة إلى عجلة العمل والإنتاج أو من خلال تنفيذ وترخيص منشآت جديدة تدعم الإنتاج الصناعي كما ونوعا مشيرا إلى أن مجموع المنشآت التي دخلت حيز الإنتاج خلال النصف الأول من العام الحالي 32 منشأة فيما سجل عودة 199 منشأة صناعية وحرفية للعمل في القطاعات الغذائية والهندسية والكيميائية والنسيجية.

يذكر أن العام الماضي شهد عودة 235 منشأة متوقفة للعمل إضافة لتنفيذ 50 منشأة جديدة بالمحافظة..عن سانا تمام الحسن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

bursa escort bayan bursa escort bayan