حتى الان 24 دولة مشاركة ..منظمو معرض دمشق الدولي :تسويق 700ر87 الف م2

دمشق 28/5/2019

أكد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس أن معرض دمشق الدولي تعدى البعد الاقتصادي إلى أبعاد ثقافية وتنموية وسياسية وغيرها ، مايحتم على الجهات المنظمة له الحرص على أن تكون دورة المعرض للعام الحالي، والتي ستقام في 28 آب القادم تحت عنوان “من دمشق إلى العالم”، أكثر تميزا عن الدورات السابقة .

واعتبر رئيس مجلس الوزراء خلال الاجتماع التحضيري للدورة /61/ من معرض دمشق الدولي مع الجهات المنظمة ورؤساء اتحادات غرف الصناعة والتجارة أن تعزيز النقاط الإيجابية وتلافي السلبيات وزيادة التنسيق بين مختلف الجهات المنظمة تعيد الألق للمعرض خاصة في ظل التحديات الراهنة التي فرضتها الحرب على سورية وسيكون ردا على ما تواجهه من عقوبات ظالمة عليها.

وأشار المهندس خميس إلى أهمية دور القطاع الخاص في النجاح الذي حققه المعرض خلال الدورتين 59 و60 و ضرورة زيادة مشاركته بشكل أوسع ومنظم خلال الدورة القادمة على اعتبار أن القطاع الخاص مكونا أساسيا من مكونات الاقتصاد السوري ومكملا للقطاع العام .

وكلف رئيس مجلس الوزراء رؤساء اتحادات غرف الصناعة والتجارة بالتنسيق مع اتحاد الحرفيين واتحادي غرف السياحة والزراعة وتشكيل فرق عمل تعزز مشاركة القطاع الخاص وتقديم الاقتراحات للجهات التنظيمية للخروج بأفضل النتائج التي تعزز من نجاح الدورة 61 لمعرض دمشق الدولي.

وقدم وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور سامر الخليل عرضا عن المؤشرات الإيجابية التي سجلت خلال الدورتين 59 و60 لمعرض دمشق الدولي خاصة إن إقامة هاتين الدورتين كان بمثابة تحد كبير للحكومة والقطاع الخاص بعد ست سنوات من الانقطاع بسبب الحرب الظالمة على سورية. وبين وزير الاقتصاد أن عدد الدول العربية والأجنبية المشاركة وصل حتى الآن إلى 24 دولة منها 7 دول عربية وعلى رأسها لبنان والامارات والعراق ومن الدول الأجنبية إيران وروسيا وباكستان والصين وكوريا الديمقراطية الشعبيةولا يزال استقبال الطلبات مستمرا.

ووصل عدد المساحات المسوقة بين أبنية ومساحات مكشوفة موجودة حاليا نحو 700ر87 الف متر مربع لافتا الى ان هناك أنشطة مرافقة للمعرض كإصدار يانصيب المعرض خاص بالدورة 61 وندوات اقتصاديةو لقاءات مع رجال اعمال ومسارح للطفل وفقراتفنية وغيرها. وأكد وزير التجارة الداخلية انه سيتم تأمين النقل المجاني لزوار المعرض من وإلى مدينة المعارض طيلة أيام المعرض وسيتم توفير الباصات اللازمة والقطار لنقل الزوار على أن تحدد 7 مراكز انطلاق .

وعرض كل من وزارات الداخلية والنقل والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والثقافة والإعلام والسياحة التحضيرات المنجزة والمقترحات حول تقديم أفضل ما يمكن من خدمات لزوار المعرض. من جهتهم قدم رؤساء اتحادي غرف الصناعة والتجارة وغرفة تجارة دمشق وريف دمشق المقترحات وإضافة بعض الأنشطة التي من شأنها إغناء معرض دمشق الدولي بدورته

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*