رؤية إنقاذية لشركات القطاع العام الصناعي والنتائج بدأت بالظهور

11/4/2019

بلورت وزارة الصناعة رؤية جديدة لأداء مختلف المؤسسات والشركات، تقوم على حقيقة أن الصناعة نتائج رقمية وإنتاجية، وزيادة هذه المؤشرات الرقمية، هي الهدف المنشود عبر الاستثمار الأمثل لأدوات الإنتاج وبالتوازي مع تأهيل العمال الفنيين، بهدف الوصول إلى مخرجات تصنيعية وبمنتجات ذات جودة جيدة وإنتاجية أكثر.

الانطلاق نحو الإنتاج المسوق وليس تسويق الإنتاج، وصولاً لتحقيق ذلك وبأقل التكاليف وبأكثر ريعية، هو البعد الإستراتيجي الذي يؤكده القائمون على التخطيط في الإدارة المركزية للوزارة، ويعتبرون أن ثمة نتائج تحققت في هذا السياق وهذا يحدث لأول مرة…

ويؤكد أكثر من مسؤول على مستوى التخطيط هناك، أن الوزارة قد أعطيت ديناميكية مختلفة وأكثر مما سبق لتحقيق المطلوب – مرحلياً واستراتيجياً – من القطاع العام الصناعي وحتى الخاص، لكون الأول هو القطاع الرئيس الضامن لتطوير الصناعة السورية، ورأس قاطرته للوصول إلى مرحلة الاعتماد على الذات، من خلال التمكن في تطبيق الهدف الأهم في إطار ما سمي بـ”إحلال بدائل المستوردات”.

وتكشف مصادر الوزارة عن أن شركات القطاع الصناعي العام قد بدأت بتجاوز الركود الصناعي إلى حالة عمل وإنتاج متميز، وذلك بسبب التواصل والتعاون مع مراكز البحث العلمي، حيث يجري العمل على قدم وساق لترجمة خطوات إنعاش القطاع الصناعي ومعالجة تعثره وإزالة العراقيل التي تجتاحه، نظراً لأنه قطاع اقتصادي بامتياز، بعامه وخاصة، مبيناً أنه عندما يجتهد الإنسان بالنتائج العلمية والعملية والرقمية لتطوير المُنتج، فلا شك سنجد أن الصناعة بدأت تتحرك.

وتؤكد المصادر أن الديناميكية الجديدة التي مُنحت لهم، مكنتهم من المباشرة بخطوات عديدة وأولها إصلاح آلات وخطوط الإنتاج في العديد من شركات القطاع العام المتوقفة، لافتة إلى أنهم قد بدؤوا فعلا بإصلاح العديد من خطوط الإنتاج في عدة شركات، ومنها على سبيل المثال إصلاح وإعادة تأهيل خطوط إنتاج للأحذية الرياضية وخطوط وأنوال النسيج في كافة الشركات، وإصلاح مستلزمات الإنتاج في شركات البلاستيك (أغطية البليفورم) واستثمارها، وبالتالي الاعتماد على الذاتي في إصلاح هذه القطاعات، وجعلها تردف القطاعات الإنتاجية الأخرى بإنتاج مماثل للحد من الاستيراد تطبيقاً لـنهج وخطة (إحلال بدائل المستوردات)، حيث تم البدء بإنتاج “الطلائح البلاستيكية “في الشركة الأهلية، وإنتاج مواصفات نسيجية محددة (خيوط قطنية بقياسات لأول مرة، ما يوصل هذه الصناعة لـ100% من القيمة المضافة)، وكذلك إنتاج كابلات محددة، وكلها وفق الطلب.ثورة اونلاين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*