25 مليون ليرة وخمسة قروض كبيرة فقط لم تزل متعثرة .. مدير عام «العقاري»  مباحثات لتسوية قرض متعثر بقيمة مليون يورو

02-04-2019

كشف مدير عام المصرف العقاري مدين علي  أن المصرف استطاع تسوية نحو 90 بالمئة من ملفات كبرى القروض المتعثرة، وأنه لم يتبق من هذه التسوية من القروض الكبيرة المتعثرة سوى 5 قروض، وهي قيد البحث والدراسة، في حين باتت كل الملفات التي يعمل المصرف على تسويتها حالياً هي من القروض البسيطة والتي لا تتجاوز قيمها 25 مليون ليرة.

وبيّن أنه يجري العمل حالياً على متابعة ملفات القروض المتعثرة وفق كل السبل المتاحة إدارياً وقانونياً، وبالتواصل المباشر مع جميع المقترضين من المتعثرين والتحاور معهم للتوصل لحل مشترك ومناسب.

وفي هذا الإطار بين المدير العام أن المصرف يعمل حالياً على تسوية قرض متعثر تقترب قيمته من مليون يورو، وهو قيد الإنجاز، ويمثل خطوة مهمة في إطار استكمال ملف القروض المتعثرة.

وبيّن أن واقع الجدولة وعمليات التحصيل عمل عليها بصورة مكثفة لدفع أصحاب القروض المتعثرة لإجراء عمليات التسوية والجدولة للقروض المتعثرة، بموجب القانون 26، وقد أثمرت الجهود المبذولة بصورة واضحة في تحسن عدد عمليات الجدولة، ما أسهم في رفع مستوى التحصيل.

وفي إطار التحصيل وعمليات التسوية والجدولة، بين أنه تم إرسال العشرات من التعاميم الإدارية والنماذج التفسيرية لجميع الفروع للقرارات والقوانين، ولاسيما القانون 26 الخاص بعمليات الجدولة والتسويات للديون المتعثرة والمتخلفين عن السداد.

كما تم فتح أضابير تنفيذية جديدة لعشرات الملفات التي كانت مجمدة منذ ما يزيد عن 10 سنوات، وتم تكليف المحامين للمتابعة وتقديم الدفوع اللازمة، وتنفيذ جميع الإجراءات التي تضمن حقوق البنك، لجهة ما يتعلق باسترداد الأموال.

وبيّن المدير أن المصرف استطاع في هذا الإطار أن يحقق كسب دعاوى كانت شبه خاسرة بالنسبة للمصرف وأن هناك متابعة في موضوع الضمانات والتعامل مع هذا الجانب وفق مصلحة البنك وبعد أن فتح مختلف أشكال التواصل والحوار واتخاذ كل الإجراءات التي يمكن عملها قبل التوجه نحو الضمانات وأن البنك في المحصلة لا يهمه التصرف بالضمانات بقدر ما يهمه تحصيل ديونه وتحصينها وخاصة أن الودائع لدى المصرف هي لمصلحة أفراد وجهات مختلفة والمصرف يقوم على توظيف هذه الودائع وفق أنظمة العمل المصرفي وبالمحصلة المصرف معني بحماية هذه الأموال وتحقيق توظيفات مناسبة لها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*