وزير الصناعة الجديد يبدأ مهامه ميدانيا من “خيوط النايلون” إلى “وسيم”  

يبدو أن وزير الصناعة الجديد معن زين العابدين جذبة صاحب الخبرة في الجولات الميدانية وهو ابن الوزارة وابن القطاع الصناعي  يعول علي هذه الخبرة والتي يمكن ان تعطي ثمارها في الوقوف على واقع شركات القطاع العام الصناعي  و الاستماع من القائمين عليها مباشرة ماهي مشكلاتهم ومعوقات العمل  لديهم ومقترحاتهم  لإحداث النقلة النوعية  في التعاطي مع هذ القطاع.

بعد خمسة أيام على صدور مرسوم تسميته وزيرا  و بعد يومين من أدائه القسم يبدأ وزير الصناعة الجديد جولته  الميدانية  على موقعين هامين من مواقع القطاع العام النسيجي “الشركة العامة الصناعية لخيوط  النايلون و الجوارب”  و”الشركة العامة للألبسة الجاهزة(وسيم)”و التي أكد  خلالهما على ضرورة الاعتماد على الموارد البشرية الموجودة في شركات القطاع العام والاستثمار الأمثل للقدرات و المهارات و الاهتمام بأوضاع العمال وتقدير جهودهم معنوياً ومادياً.

وخلال زيارته إلى الشركة العامة الصناعية لخيوط  النايلون و  الجوارب وجولته على عدد من أقسامها طلب الوزير من إدارة الشركة الاستثمار الأمثل لأدوات الإنتاج وتأهيل العمالة والعمل على  التسويق الجيد والبحث عن جبهات عمل جديدة  وتأمين عمال ذوي خبرة فنية جيدة للنهوض بواقع الشركة وضرورة تفعيل العمل الميداني الحقيقي والعمل على تحسين واقع العامل والانتاج و خفض التكاليف , وزيادة الريعية وتنويع المنتجات وتسويقها بشكل جيد وفعال بالإضافة إلى زيادة إنتاج خيط الساتان.

وفي  الشركة العامة للألبسة الجاهزة طلب الوزير من إدارة الشركة ضرورة الاهتمام بتطوير منتجات الشركة التي تنتج لصالح الجهات العامة أو التي تطرحها في الاسواق وبما ينسجم مع  الأذواق الدارجة واذواق المستهلكين وتدريب الكادر الفني على استثمار برامج التصميم في تحديث منتجات الشركة لتمكينها من المنافسة في السوق المحلية والاهتمام بعرض المنتجات في الصالات وبشكل لائق وعودة تصنيع اللباس العمالي للشركة مع تشغيل ورديتين وضرورة وضع خطة إنتاجية جديدة لزيادة الإنتاج وتخفيض التكلفة وزيادة الريعية مع تخفيض المخزون والعمل على حداثة المنتج.

من جهته بين مدير عام الشركة عبد الكريم العك أن إدارة الشركة تعمل على فتح  منافذ تسويقية جديدة من خلال وكلاء للمبيعات في المحافظات وتسويق المنتجات للدول المجاورة. 

بدوره بين مدير عام الشركة هيثم زاهر أن إدارة الشركة تعمل على تطوير منتجاتها وإدخال أصناف جديدة تلبي حاجة الجهات العامة وتغطية جزء من احتياجات السوق مع الاهتمام بالمنتج الخاص بالقوات المسلحة موضحاً أن هناك خطة ضمن عام 2019 لتشغيل خط لإنتاج #الجينز.

من جهته مدير عام المؤسسة العامة للصناعات النسيجية الدكتور نضال عبد الفتاح أكد أن المؤسسة مستعدة لمساعدة الشركات وتلبية احتياجات استمرارها بالعمل والانتاج وتطوير منتجاتها بما يخدم مصلحة العمال والعمل.

وفي نهاية الجولة اثنى  الوزير  على جهود العاملين  مؤكدا  على ضرورة موافاة الوزارة بتقارير أسبوعية عن عمل الشركتين ووعد بزيارتهما مجدداً بعد شهرين لتقيم ما تم تنفيذه من قبل إدارتيهما والمحاسبة على النتائج.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*