الذهب يرتفع 200 ليرة محلياً و27 دولاراً عالمياً

قال رئيس   الجمعية الحرفية للصياغة و صنع المجوهرات بدمشق  غسان جزماتي إن انخفاضاً كبيراً في كميات الذهب الواردة من القامشلي سجلته الأسواق خلال الفترة الماضية، مبيناً أن الكميات الواردة خلال أسبوعين اثنين لم تتعدى ما بين 12 إلى 15 كيلو غرام من الذهب الخام.‏

وأضاف أن انخفاض الكميات التي ترد من القامشلي إلى دمشق من الذهب الخام ليتم استبدالها بنفس الوزن والعيار من الذهب المشغول والحلي يعود إلى كون الفترة الحالية خارج موسم الإنتاج في تلك المنطقة الخيّرة من الجزيرة السورية، مبيناً أن الكميات الأكبر تأتي خلال موسم القمح وموسم القطن الذي دخل وباتت الأيام الحالية ضمنه، لافتاً أن الإقبال على الذهب يعود إلى رغبة منتجي القمح والقطن إلى استبدال قيم المواسم النقدية بالذهب باعتباره وعاء ادخاري ممتاز، لافتاً أن وسطي الكميات التي ترد إلى النقابة أسبوعياً من القامشلي خلال فترات الموسم لا تقل عن 40 كيلو غرام.‏

وأشار أن ارتفاعاً مهماً طرأ خلال اليومين الماضيين على سعر الاونصة الذهبية في تداولات البورصات العالمية بمقدار لا يقل عن 27 دولاراً عند مستوى 1271 للأونصة الواحدة، معتبراً أن هذا الارتفاع ساهم في ارتفاع سعر الغرام في الأسواق السورية بمقدار 200 ليرة مقارنة بيوم السبت من الأسبوع الماضي، لافتاً أن تغير السعر يضمن حركة أفضل في البيع والشراء لسوق الذهب بالنظر إلى أن جمود السعر عند مستويات محددة ينفي عامل الربح لدى المواطن المدخر الباحث عن جني الربح في عمليات شراء وبيع الذهب.‏

وأوضح أن سعر الغرام من عيار 21 قيراطاً في السوق المحلية وصل إلى 15700 ليرة ومن عيار 18 قيراطاً 13457 ليرة كما بلغ سعر الليرة الذهبية السورية 132 ألف ليرة والاونصة الذهبية السورية سعر 575 ألف ليرة، والليرة الذهبية الانكليزية من عيار 22 قيراطاً سجلت يوم أمس سعر 140 ألف ليرة والليرة الذهبية الانكليزية من عيار 21 قيراطاً سعر 132 ألف ليرة.‏ عن الثورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*