هيئتا “المشروعات” و “الصادرات”و “ضمان مخاطر القروض” على طاولة التقييم الحكومي: خطة متكاملة لتعزيز محلي بتسهيلات وقروض مضمونة والتوسع بالأسواق الخارجية

أخبار الصناعة السورية:

جرى اجتماع في رئاسة مجلس الوزراء تقييماً لعمل هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومؤسسة ضمان مخاطر القروض وهيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي  والصادرات بهدف الخروج بخطة عمل تكاملية بين المؤسسات الثلاث للانطلاق بالمشاريع الصغيرة والمتوسطة وتوسيع انتشارها.

وخلال الاجتماع برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء طلب من مجالس الإدارة وضع خطة عمل والاستثمار الأمثل لموارد هذه المؤسسات وتعزيز تواجدها في المحافظات وتشبيك العمل وفق رؤية منهجية وصولاً إلى إحداث نقلة نوعية في عمل المشاريع المتوسطة والصغيرة.

وتم الطلب من هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة تعزيز التواصل مع اتحادات غرف  الزراعة والصناعة والتجارة والسياحة والحرفيين ليكونوا على اطلاع بالفرص الاستثمارية المقدمة.

وتقرر إحداث مكاتب ترويج للتعريف بخدمات هذه المؤسسات على أن يتم وضع دليل بالخطوات الواجب اتباعها لتمكين من يرغب بإحداث مشروع خاص والاستفادة من التسهيلات.

كما تم الطلب من الهيئات الثلاث التنسيق مع وزارتي الاقتصاد والصناعة واتحاد الحرفيين لوضع قاعدة بيانات متكاملة حول المشاريع المتوسطة والصغيرة على مستوى كل محافظة لتكون نقطة انطلاق لتنظيم هذا القطاع وتفعيل دوره التنموي.

وتقرر تشميل المشاريع المتوسطة والصغيرة بخطة التوسع بالمناطق الصناعية المزمع البدء بها مع تأمين الخدمات اللازمة لتسريع تشغيل هذه المشاريع بما يساعد على زيادة معدلات الإنتاج وتوفير المزيد من فرص العمل وتم التأكيد على إطلاق خطة تدريب متكاملة للكوادر في هذه المؤسسات.

وتم الطلب من مؤسسة تنمية الصادرات تعزيز تواجد المنتج السوري في الأسواق الخارجية واستهداف أسواق جديدة ووضع رؤية متكاملة للتصدير تتضمن التشريعات اللازمة وإجراءات تصدير كل منتج فيما تم تكليف مؤسسة ضمان مخاطر القروض التنسيق مع المصرف المركزي والمصارف الأخرى لتوسيع حجم التمويل الممنوح للمشاريع المتوسطة والصغيرة وتمكين المقترضين من الحصول على القروض اللازمة لأعمالهم وفق سياسة إقراض شفافة.

وفى تصريح للصحفيين أشار رئيس مجلس إدارة مؤسسة ضمان مخاطر القروض إبراهيم زيدان إلى أن المؤسسة ستبدأ العام القادم بتقديم الدعم المطلوب للمصارف والمستثمرين في إطار عملية دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة بكل القطاعات.

بدوره بين مدير عام المؤسسة مأمون كاتبة أن المؤسسة تعمل على رفع الجدارة الائتمانية للمقترضين لتمكينهم من الاقتراض وتأمين الكفالات للمصارف في حال غياب الضمانات الكافية من قبلهم.

من جانبه مدير عام هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة إيهاب اسمندر أكد أهمية العمل على تأمين التمويل اللازم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تمثل أكثر من 98 بالمئة من المشروعات في سورية.

escort bursa, atasehir escort, bursa escort bayan, escort izmit, escort izmit bursa escort, sahin k porno kayseri escort eskisehir escort Google
Powered by : FullScreen